بحضور وزيرة الخارجية "ناليدي باندور".. "فدائي المحليين" يشهد فعالية تضامنية مع فلسطين في جنوب أفريقيا

السبت 10 فبراير,2024
بحضور وزيرة الخارجية "ناليدي باندور".. "فدائي المحليين" يشهد فعالية تضامنية مع فلسطين في جنوب أفريقيا

كيب تاون- دائرة الإعلام بالاتحاد-

نظمت كلية "إسلاميا كوليج" في مدينة كيب تاون، مساء الجمعة، أمسية شعبية للمنتخب الوطني للمحليين، بحضور وزيرة العلاقات الدولية والتعاون في جنوب أفريقيا، ناليدي باندور، ومانلا مانديلا، حفيد الرئيس الراحل وأيقونة النضال ضد الفصل العنصري، نيلسون مانديلا، والأسير المحرر كريم يونس، والسفير الفلسطيني السابق في جنوب أفريقيا، سلمان الهرفي، وعضو المكتب التنفيذي للاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، تيسير نصر الله، والعديد من الشخصيات الاعتبارية وجمع غفير من مناصري القضية الفلسطينية.  

وأعربت السيدة باندور عن سعادتها بحضور هذه الأمسية، مشددة على تضامن ودعم جنوب أفريقيا لفلسطين في ظل العدوان الإسرائيلي على شعبنا في قطاع غزة.

ورددت الوزيرة مع الحاضرين هتافات "الحرية لفلسطين"، مؤكدة أن جنوب أفريقيا ستستمر في الدعوى التي قدمتها أمام محكمة العدل الدولية للمطالبة بوقف الإبادة الجماعية في غزة.

من جهته، شدد السيد مانلا مانديلا على وقوف حزب المؤتمر الوطني الحاكم في جنوب أفريقيا إلى جانب الشعب الفلسطيني وحقوقه. وردد عبارة جده الشهيرة التي قالها لحظة تحرره من الأسر: "حرية جنوب أفريقيا لن تكتمل إلا بتحرر فلسطين".

وقدم لاعبو المنتخب الشكر للمنظين وللسيدة الوزيرة ناليدي باندور، ولجميع الحضور على هذه اللفتة الكريمة.